منتديات عاصمة الربيع


روابط مهمة استرجاع كلمة المرور طلب كود تفعيل العضويه تفعيل العضوية


العودة   منتديات عاصمة الربيع > الاقسام العامه > نسمات ربيعية

نسمات ربيعية مدونات بدون ردود لتشجيع التدوين والأرشفة



إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 02-09-14, 10:32 AM   #51

راهب الليل

عضو مؤسس
 





رد: .... و أشياء أخرى .. !!




راهب الليل غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 25-10-16, 07:40 AM   #52

راهب الليل

عضو مؤسس
 





رد: .... و أشياء أخرى .. !!



اليد التي كتبت يوما لك وعنك
بصدق وإنسانية .. سوف اقطعها ..
فأنا لست بحاجة يد
اتسخت بمصافحتك ..
فأنت لا تستحق حتى...
أن تكون ضمن رواياتي ..
ولا كلمة في كتابي ..
لم أندم بحياتي إلا حين رفعتك
إلى أعلى السطور ..
بعدما كنت تعيش على أرصفة
الهوامش وبقايا الأوراق المهملة ..!!



راهب الليل غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 25-10-16, 10:21 AM   #53

راهب الليل

عضو مؤسس
 





رد: .... و أشياء أخرى .. !!



ورطة .. حين تصبح احلامنا كذبة ..
تدافع عن الخوف بداخلنا لنعيش .. !!



راهب الليل غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 09-07-19, 09:00 AM   #54

راهب الليل

عضو مؤسس
 





رد: .... و أشياء أخرى .. !!


في البداية اعتذر عن إزعاج قلوبكم
في ترك وصية العمر الغير مسبقة بإستئذان الرحيل .. !!
الحزن يجيء فجأة و لا يستأذن حين لا يجد الدمع ..
كاليد التي طرقت باب الانتظار..
هي نفسها التي حركت مواضع الشوق ..
وهي التي هزت عناقيد الصمت
لتسقط ثمار الوجع في قلوبنا .!
كم غصن علي أن اعتني به ليطول بي الصبر ؟
مازال البكاء يؤذيني كثيرا
فالارق لا ينضب والالم لا يخبو
حتى الذكريات لا تهدأ !!
الهدايا الجميلة التي أجدها في انتظاري
امتلئت براحة الغياب..
والرسائل التي دست من تحت باب القلب ..
أتت على غير بهجة .. !!
قد ترحل يوماً ..
لن أهتم ..
ولكن ربما سأبكي في غيابي .. !!
( كان هنا )
والآن تركني وحيدا .. حتى أنني لم اعد
أعرف وجها اهتديه ..
و مازلت انكسر بعده كأمنية لا تأتي و انتفض كغريب ..
يبحث عن وطن تشوه وجهه بالحرب .. !!




راهب الليل غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 12-08-20, 12:47 AM   #55

راهب الليل

عضو مؤسس
 





رد: .... و أشياء أخرى .. !!


( إبراء شوقي منك )


موعود ...
بأمنية .. وفرح .. وبعض أحلام ..
وهدايا كثيرة بـ عيد الغياب .
ذاك الباب الذي دخلت منه ..
هو من علمني أن لا اطرق على
جرحه حين اتفقد من خلفه..
فلا أحد يُذكر الباب بلحن
الصرير غير قصص الريح ..
ورائحة العائدين بعد نسيان .. !
يا الله كم هو مُتعب تذكر من نسى
ملامحي وصدق مشاعري .. !!
غلطتي انني اخفيت أحزاني فكانت الخطيئة ..
بعد أن مزق الثواني ورمى بعقارب الساعة ..!!
مؤجل ..
ليوم .. لا شوق فيه ولا حب ..
هناك لا شيء يمكنه أن يُعوض
الفقد غير الفقد نفسه .. !!
شكرا لكل الوعود المؤجلة .. وشكرا
لكل من ازهق روح الفرح بي !!
انتهينا ..
لم تكن في دفاتري خطأ مطبعي ..
بل انا من جعلك إمضاء لكل نهاية جميلة مرت بي ..
فكنت أقبح من كل اخطائي ..
واتعس من احلامي ..!!
انتهينا .. أنا الى حيث اتهاوى ..
وأنت تهاوى حيث أنت .. !




راهب الليل غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 12-08-20, 12:51 AM   #56

راهب الليل

عضو مؤسس
 





رد: .... و أشياء أخرى .. !!


يشبهني
الطريق بلا مسافات ..
وذلك الحلم الذي استقال
بزمن لا حقيقة فيه .. !!
كأنني الموعد الخطأ باليوم الصحيح
وكأنهم لي أمنيات تخفيها
الدموع ولحظات الانتظار ..
لم أكتب طويلا إلا لأنني شعرت
أن صوري بدأت تذبل على سياج
من كانوا يسألون عني يوماً .. وانقطعوا ..!!
ذنبي انني كنت مؤمناً بوجودهم معي ..
ومعصيتهم أنهم تركوني
كسجادة فقدت رائحة الصلاة .. !!
تآمرت على قلبي ..
وجعلتهم لنفسي أقرب من نفسي ..
أنا بزمن الحب .. كالشجرة الكبيرة
التي وعدها الربيع بالخضرة ..
فلم يحتضن أوراقها غير الخريف .. !!
عذرا لهذه اللغة التي
لا يجب أن يبدأ الصباح بها ..
ولكن أريد أن يثبت العكس ..
ويكون وجود الأحبة معي
حقيقة لا يخفيها الصباح ..!!
---
( صباحي متوقف حتى إشعار آخر يأتني منكم .... )




راهب الليل غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 07:30 AM


   New Style - Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
تعريب :عاصمة الربيع